البدء بإزالة آثار حرب 1967 من الجولان السوري

تفجير الألغام يفتح الأماكن المحظورة للجمهور

.
أتلفت الهيئة المسؤولة عن إزالة الألغام في وزارة الأمن الإسرائيلية اليوم الأحد مئات الكيلوغرامات من الذخيرة التي خلّفها الجيش السوري وراءه، بعد انتهاء حرب حزيران/يونيو عام 1967.
 
يأتي ذلك بعد شهرين من العثور على مستودع للذخيرة يحتوي على قذائف هاون وقنابل يدوية في مخبأ سوري قديم في هضبة الجولان المحتلة، بحسب معلومات موقع «واللا» العبري.
 
 الموقع لفت إلى أن القرار بتفجير الذخيرة إتُّخذ لأسباب تتعلق بالسلامة، أبرزها تجنُّب نقل الذخيرة القديمة عبر شوارع البلاد.
 
وأشار الى أن إتلاف الذخيرة السورية يُنهي سلسلة عمليات لإخلاء حقل الألغام في منطقة «متسبيه غادوت» ومفرق الجمارك من المخلّفات الحربية الخطيرة. ومن المتوقع أن تفتح هذه الأماكن أبوابها أمام الجمهور.
izmir escort - mersin escort - adana escort - antalya escort - escort istanbul