إشتباك وتلاسن عبر «تويتر» بين وزيرَي خارجية إيران وإسرائيل

لابيد: تل أبيب ستحمي نفسها من التهديد الإيراني

.
شهد موقع «تويتر» إشتباكاً كلامياً بين وزير الخارجية الإسرائيلي يائير لابيد ونظيره الإيراني حسين أمير عبد اللهيان على خلفية قول الأخير أن «الصهيونية لا مكان لها في مستقبل العالم».
 
التلاسن بدأ حين رد لابيد في مقابلة تلفزيونيةٍ  عما إذا كانت لدى إسرائيل القدرة على ضرب منشآت تخصيب اليورانيوم أو مواقع الأسلحة في إيران، وقال «إسرائيل لديها قدرات، بعضها لا يستطيع العالم حتى تخيلها، وتل أبيب ستحمي نفسها من التهديد الإيراني».
 
هذا الكلام إستدعى رداَ من عيد اللهيان في تغريدةٍ عبر «تويتر»، حيث وصف تصريحات لابيد بـ«المزعجة، وهي مجرد حلم كاذب من نظام إسرائيلي مزيّف ضد الأمة الإيرانية العظيمة».
 
عبد اللهيان كتب: «سندافع بقوة وعقلانية عن حقوق ومصالح وتقدم الشعب الإيراني، ولا مكان للصهيونية في عالم المستقبل».
 
من جانبه، ردَّ لابيد على تغريدة عبد اللهيان بالعبرية والإنكليزية والفارسية، فكتب: «النظام الإيراني المتطرف يهدّد إسرائيل بالإبادة لكنه سيواصل خسارة هذه المعركة، قيادتهم الفاشلة تدمّر إيران من الداخل. يجب أن يعرف الإيرانيون أن نظامهم هو الذي يجعل حياتهم بائسة. دولة إسرائيل قوية ولن تسمح بتعرض مواطنيها للأذى».
 
 

أخبار ذات صلة