بعد هبوطٍ حاد في 2021 .. الليرة التركية ستستعيد عافيتها في العام الجديد

وزير المالية: ستكون سنة المكاسب الكبرى للبلاد

.

بعد أن فقدت الليرة التركية حوالي 40% من قيمتها عام 2021، يبدو انّها ستستعيد عافيتها في السنةالجديدة، حسب ما توقّع وزير المالية التركي نور الدين نباتي اليوم، قائلاً انّ 2022 ستكون سنة المكاسب الكبرى لبلاده.

وأكد أن نمو الاقتصاد التركي سيتواصل خلال العام الحالي، مشيرا إلى أن تركيا ستشهد تسجيل أرقام قياسية، وتطبيق النموذج الاقتصادي الجديد، وتحقيق المكاسب العليا على الصعيد الاقتصادي.

ولفت إلى أن الوزارة تعد حاليا مشروعا لدعم الشركات النشطة في مجال الإنتاج والتصدير بشكل خاص،مبينا أن إيداعات العملة المحلية وفق الآلية المالية الجديدة، بلغت 91.5 مليار ليرة.

وأوضح أن الجدل قد انتهى في تركيا حول أسعار صرف الليرة مقابل العملات الأجنبية، وأن أسعار صرف العملات الأجنبية في تركيا، باتت متوازنة وفق قواعد الأسواق الحرة.

izmir escort - mersin escort - adana escort - antalya escort - escort istanbul