«الناتو» يجدد التحذير من خطر نشوب نزاع بين الحلف وروسيا

الحلف يأمل بالسيناريو الأفضل لكنه سيستعد للأسوأ

.
إعتبر الأمين العام لـ«لناتو» ينس ستولتنبيرغ أن خطر إندلاع نزاع بين الحلف وروسيا لا يزال ممكناً، لكن ثمة إمكانية لتحقيق حل سياسي للخلافات العالقة بين الطرفين.
 
 
أضاف: «من الممكن إيجاد حل سياسي وأخذ مباعث قلق روسيا بعين الإعتبار، لكن خطر نشوب نزاع لا يزال مستمراً».
وتوعّد ستولتنبيرغ بـ«إجراءات ردع من قِبل الناتو» بحق روسيا في حال إندلاع مثل هذا النزاع بين الطرفين».
 
وأشار إلى أن «الناتو سيأمل في السيناريو الأفضل وسيعمل بشكلٍ دؤوب في هذا الإتجاه، لكنه سيستعد للأسوأ».
 
يُذكر أن جنيف ستستضيف يوم غد مفاوضات بين روسيا والولايات المتحدة حول قضية الضمانات الأمنية، في ظل توترٍ متزايد في العلاقات الروسية الغربية، ليَليها يوم 12 كانون الثاني/يناير إجتماع لمجلس روسيا-الناتو في بروكسيل.
 
وتأتي المفاوضات الروسية الغربية على خلفية مزاعم مستمرة من قِبل أعضاء الناتو والسلطات في كييف حول حشد روسيا لقواتها قرب حدود أوكرانيا، وتحذيرات متكررة من الحلف من شن موسكو أي عدوان جديد على الأراضي الأوكرانية.