جنبلاط: العهد القوي «حرق ديننا» وليتركنا الرئيس عون وصهره بكرامة

لن أتحالف مع مراد وساحة البقاع لا تخلو من الشخصيات

.

في اطلالة تلفزيونية عبر برنامج «صار الوقت» مع الاعلامي مارسيل غانم عبر قناة الـMTV قال رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاطسأستمرّ مع تيمور والحزب والقوى الحليفة في الحدّ الادنى من الاعتراض السلميّ ولن أتطرق الى ظروف انسحاب الحريري ونحن مُجبرون على الاستمرار ولن نقفل باب المختارة.

وتابع: رئيس تيار المستقبل سعد الحريري سيترك فراغاً في الساحة العربية السنية، مشيراً إلى انه لا معنى للحديث عن عزوفه السياسي وظروفه مختلفة عن ظروف الحريري.

وشدد على انه: لا مطالبَ عربيّة وإنما هناك مذكّرة أتت عبر وزير الخارجية الكويتية والعرب تخلّوا عن لبنان بحجة التهجّم الشخصي والسياسي لحزب الله عليهم ونحن ضحية هذا الصراع.

وأضاف: إتّفقنا مع الروس على أنّ التخلّي العربي عن لبنان يُعطي نفوذاً أكبر لايران ولا لم أطلب من روسيا القيام بمبادرة، مشيراً إلى انّه تحدّث مع الرّوس حول أهمية وضع حدٍّ لحرب الخليج فإيران تعتدي على السعودية والامارات ونصح بالخروج من الحرب وترك شأن اليمن.

وأردف: نسأل حزب الله الى أين نذهب؟ وهل تريدون ترك لبنان ساحة مفتوحة؟ يجب أن يفهم نصرالله خصوصيّة الوضع اللبناني، ومن يمكنه أن يصل الى السيّد نصرالله فليفهمه خصوصيّة الوضع اللبناني وحمداً لله أنّ الثنائي الشيعي عاد الى الحكومة للبتّ بالموازنة تمهيداً للاتفاق مع صندوق النقد الدولي.

وأعلن جنبلاط انه: غير راض على مشروع الموازنة وسأل لماذا لم ينفذ الكابيتال كونترول حتى الآن وأين الضريبة التصاعدية على الأموال الموحدة، الأملاك البحرية أين، وقيل لي إن سلفة الخزينة بموضوع الكهرباء خارج الموازنة والضريبة على أملاك الاوقاف اين هي؟

وشدد على انه: إذا لم نضع موازنة مقبولة تُرضي صندوق النقد نكون قد أضعنا الفرصة الاخيرة.

وحول التحالفات ما بعد الحريري وتيار المستقبل قال جنبلاط: ربما قد نقدم على خسارة أو الحفاظ على وضعنا الراهن لكنني لست متشائما من قدرة اللبناني على إنتاج طبقة سياسية جديدة، مؤكداً انّ: ميقاتي يبذلُ جهوداً في تدوير الزوايا ويملك تأييداً عربياً ودولياً وأدعوه الى عدم الاعتكاف.

ولفت إلى انه يشجّع المُجتمع المدني على المشاركة مشيراً الى انّ الوسيلة الوحيدة لتغيير النظام ليست بالقوة وإنما من الداخل، لافتاً الى انّ القانون الحالي هو من الاخطاء ولكن لا يُمكن تغييره الآن وأنا لا أفرض رأيي على بيروت أو غيرها من المناطق والاهم أن ننظر الى المستقبل ولا يمكن لاحد أن يرث تيار المستقبل.

واردف: لن أتحالف مع عبد الرحيم مراد والساحة في البقاع الغربي لا تخلو من الشخصيات التي يمكننا التحالف معها، مؤكداً ان أيّ خلاف على الأسماء يؤدّي الى الخسارة وسنُعلن أسماء مرشّحينا خلال أسبوعين الى أقصى حدّ.

وعن محاولة شراء الاصوات في الانتخابات المقبلة اكّد جنبلاط: انّ الناخب اللبناني اصبح واعٍ واللعبة القديمة انتهت وهذا الجيل صامد وقوي ولا يمكن شراؤه.

وأردف: هذا العهد القوي «حرق ديننا» وليتركنا الرئيس عون وصهره بكرامة.

وشدد جنبلاط انه لا يجب تطبيق قانون الكابيتال كونترول كي لا نحمّل المودع المزيد من الخسائر.

وعمّا اذا كان يشجّع دخول الثنائي الشيعي من جديد واجراء تعيينات، اعرب عن رفضه لهذا الأمر قائلاً انّ هناك عناصر كفوءة بدل التعيينات.

وعن ملفّ تفجير المرفأ قال جنبلاط: لا بد ان نعطي المواطن ترضية معنوية ولا بد ان تكون العدالة، يكفي ٢٨ اغتيال و ٤ محاولات فشلت بدون مذكرات توقيف، وحول اعادة اعمار المرفأ لفت الى انّ المجتمع الدولي يقول بأنه يجب اجراء الانتخابات وستأتي عروض الاعمار لكنه كان من الممكن ان يقدم عرض او عرضين قبل ذلك.

وحول تهريب المخدرات للبلاد العربية قال: نحن نعمل ما في وسعنا ونطلب الدعم للمؤسسات العسكرية لأننا لا نستطيع المضي قدماً بهذا الشكل، لافتاً الى انّ هذا التهريب تستفيد منه طبقة معيّنة.

وختم رداً على سؤال عما اذا كان في صورة التفاوض على الاملاك البحرية: «انشالله ما يطلع رأي مزايد متل كل مرّة وينزع كلشي».

izmir escort - mersin escort - adana escort - antalya escort - escort istanbul