وزير الدفاع الروسي في سوريا لتفقد مناورات بلاده في المتوسط

لماذا نُشرت قاذفات صاروخية بعيدة المدى في «حميميم»؟

.
 
كشفت وزارة الدفاع الروسية أن الوزير سيرغي شويغو وصل إلى سوريا لتفقد سير مناورات البحرية الروسية في البحر المتوسط.
 
 
وأعلنت في بيان أن «الوزير شويغو تفقد في ميناء طرطوس السوري التدريبات البحرية في الجزء الشرقي من البحر المتوسط​​، واستمع إلى تقرير عن سير التدريبات على دحر سفن العدو المفترض».
 
وتابع: «تشارك أكثر من 15 سفينة حربية من أساطيل المحيط الهادئ والشمال والبحر الأسود في التدريبات على رصد الغواصات المعادية، وفرض السيطرة على الملاحة في البحر​​، وتنظيم عبور الطائرات لأجواء المنطقة».
 
وكانت الوزارة قد لفتت في وقتٍ سابق، أن مقاتلات MIG-31K حاملة صواريخ «كينجال» فرط الصوتية المضادة لحاملات الطائرات، وقاذفات «تو-22 م» وصلت إلى قاعدة حميميم الروسية في سوريا في إطار التدريبات البحرية.
 
وأوضحت: «تم نشر هذه القاذفات في حميميم على خلفية تواجد مجموعات جوية تابعة للناتو في منطقة البحر المتوسط، وستشارك في التدريبات البحرية الروسية في الجزء الشرقي من المتوسط».
 
وأكدت الوزارة أن «الطائرات قطعت أكثر من 1.5 ألف كم من قواعدها إلى حميميم».
 
izmir escort - mersin escort - adana escort - antalya escort - escort istanbul