بهية الحريري لميقاتي: لن نسكت ولا يجوز للقاضية عون أن تعتدي بإسم القانون على غيرها

جلسة نيابية لمساءلة وزير العدل عن هذه الإرتكابات

.

 

لفتت «هيئة الإعلام في تيار المستقبل»، في بيانٍ لها، أن «رئيسة كتلة المستقبل النيابية النائبة بهية الحريري إتصلت بإسمها وبإسم كتلة المستقبل برئيس مجلس الوزراء نجيب ميقاتي واطّلعت منه على مسار الإدعاء على مدير عام قوى الأمن الداخلي اللواء عماد عثمان من قِبل القاضية غاده عون، حيث أكد لها الرئيس ميقاتي موقفه الرافض لتصرفات القاضية غادة عون وأن اللواء عثمان قام بكامل واجباته وكان على تنسيقٍ كامل معه ومع وزير الداخلية والبلديات، وأشاد الرئيس ميقاتي بمناقبية وحُسن أداء اللواء عثمان، واعتبر أن هذا الإدعاء هو محض افتراء ولا يمتّ للحقيقة بصلة، وأكد الرئيس ميقاتي للنائبة الحريري انه سيتابع شخصياً هذا الموضوع مع وزير العدل ومدعي عام التمييز لوقف هذا التمادي بالاعتداء على مؤسسات الدولة وهيبتها وكرامات القيمين عليها».

من ناحيتها، أكدت الحريري بإسم كتلة المستقبل «رفضها المطلق لهذا التجاهل المستمر من قِبل الهيئات الرقابية القضائية ورؤساء القاضية عون ولهذا السكوت المريب عما ترتكبه من مخالفات قانونية بإسم القانون تنفيذاً لمآرب سياسية ونزوات شخصية أصبحت معروفة للجميع».
وأعلمت الحريري ميقاتي أن «كتلة المستقبل النيابية لن تسكت عن هذه التجاوزات التي من شأن الإستمرار فيها أن يؤدي الى ما لا تُحمد عقباه». وسألت: «هل يجوز للقاضية غادة عون أن لا تطبق القانون على نفسها وتعتدي بإسم القانون على غيرها».
وأردفت: «إن كتلة المستقبل ستتابع هذه القضية ضمن مختلف الأُطر وصولاً الى طلب جلسة مناقشة نيابية عامة لمساءلة وزير العدل عن الإرتكابات التي تقوم بها القاضية عون».
 

 

أخبار ذات صلة