المنتخب السعودي للسيدات يسجّل تاريخاً جديداً ويخوض أولى مبارياته

الآمال معقودة لدخوله التصنيف الشهري للـ«فيفا» رسمياً

.
في سابقةٍ لافتة، ستسجّل كرة القدم في السعودية تاريخاً جديداً، عندما يخوض المنتخب الوطني للسيدات أولى مبارياته الرسمية بعد أيام.
 
فقد غادرت بعثة المنتخب السعودي للسيدات «مطار الملك خالد الدولي» في الرياض إلى جزر المالديف، لخوض أولى مباريات المنتخب الدولية بشكلٍ رسمي.
 
وكشفت مدربة المنتخب الوطني الأول لكرة القدم سيّدات، مونيكا ستاب كشفت عن القائمة النهائية التي ستخوض أولى مباريات المنتخب الوطني بشكلٍ رسمي، حينما يحل ضيفاً على منتخب سيشل في 20 من شهر شباط/فبراير الجاري، قبل أن يخوض مباراته الثانية ضد منتخب المالديف في 24 من الشهر ذاته بمدينة «ماليه» بجمهورية المالديف.
 
وتُعتبر هاتين المباراتين هي الأولى في سجلّات المنتخب الوطني الأول، تمهيداً لدخوله التصنيف الشهري للإتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» بشكل رسمي.
 
وأكدت المدربة الألمانية أن الهدف من هاتين المباراتين هو اكتساب الخبرة وقالت أن «هدفنا هو أن تكتسب اللاعبات الخبرة اللازمة للعب المباريات الدولية، بالإضافة إلى أننا نسعى لدخولنا بشكلٍ رسمي لتصنيف الإتحاد الدولي لكرة القدم».
 
وعن الآلية التي اتّبعتها لاختيار اللاعبات، أعلنت أنه «منذ أيلول/سبتمبر الماضي بدأنا البحث عن لاعبات يُمكن من خلالهم البدء بمشوار المنتخب الوطني وخوض منافساته الرسمية والدولية، ونسعى من خلال هذا المعسكر إلى خلق التجانس الذي نبحث عنه قبل لعب مباراتَي سيشل والمالديف الشهر المقبل».
 
كما أوضحت أن «إقامة أول دوري رسمي سعودي من خلال دوري المناطق وثم بطولة المملكة كان له دور كبير في عملية الإختيار، وساعدنا كثيراً كجهازٍ فني مع خوض اللاعبات مباريات تنافسية، تسهّل من دورنا خلال هذا المعسكر، ونطمح إلى أن يكون المنتخب على أتم جاهزية عند المشاركة في أول بطولة رسمية».
 
والجدير بالذكر أن المعسكر شهِد حضور ومتابعة مشرفة المنتخبات الوطنية عالية الرشيد التي أبدت رضاها على الفوائد الفنية التي تحققت في المعسكر، وقدمت شكرها وتقديرها للاعبات على جهودهم وانضباطهم طوال أيام المعسكر.
 
 
izmir escort - mersin escort - adana escort - antalya escort - escort istanbul