الجميّل في لقاء ماكينته: هذه المرّة يجب أن يخسروا لكي يربح البلد

اوضح انّ حزب الله مستمرّ في تطيير المسيّرات و«ما في حدا يقلّن شي»

.

يعقد حزب الكتائب اللبنانية اليوم لقاء عاماً لماكينته الانتخابية في الفوروم دو بيروت، وقد انطلق عند الساعة الحادية عشرة قبل ظهر اليوم، بحضور رئيس الحزب سامي الجميّل، بالاضافة الى قيادات الكتائب جميعاً.

وقال رئيس حزب الكتائب في مستهلّ اللقاء: وصلنا إلى الإستحقاق المنتظر والمطلوب منّا خوضه بكلّ قوتن اوفي السابق نجحوا بغشّ الناس وربحوا الإنتخابات ولكن خسر لبنان أمّا هذه المرّة فيجب أن يخسروا لكي يربح البلد.

وتابع: حزب الله مستمرّ في تطيير المسيّرات و«ما في حدا يقلّن شي» لأنّ القرار عند الحزب وليس عند الدولة وهم فضّلوا التمسك بكراسيهم «شو عملوا غير يضحكوا عالناس؟ تفرّجوا على البلد عم ينهار وما عملوا شي».

وأردف الجميّل: وصلنا الى مكان يقال فيه إن الحزب سمح للدولة أن تتابع مفاوضات الترسيم لأنه يسمح والدولة تسمع الكلمة، المسؤولون ضيّعوا كل شيء، ومؤخرا ضيّعوا رياض سلامة.

واستذكر منذ: 4 سنوات تحدثنا عن «مرقلي تمرقلك» و «وزير الي ووزير الك» وكيف تحاصصونا اليوم سنقدم لهم جزءا ثانيا، فقد بتنا أمام وزيري يختلف مع وزيرك ومديري يختلف مع مديرك والقاضي يختلف مع قاض آخر.

واضاف: إذا كلنا قلنا كلمة الحق فنحن قادرون على التغيير، لبنان بلدنا وقادرون على إنقاذه وإنقاذ اقتصاده لأنه وطن صغير بمساحته، الحلول موجودة ومشروعنا كامل وجاهز للتطبيق إنما لا بد من أن نستمدّ القوة لاخذ لبنان الى الأمام.

izmir escort - mersin escort - adana escort - antalya escort - escort istanbul