نقابة مستخدمي الضمان دعت إلى الإضراب الأسبوع المقبل

.

دعا المجلس التنفيذي لنقابة مستخدمي الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي جميع المستخدمين والعاملين بكل فئاتهم إلى الإضراب عن العمل عبر التزام الحضور والامتناع عن القيام بأي عمل من الاثنين لغاية الخميس، والاستمرار في الإضراب والامتناع عن الحضور يوم الجمعة من كل أسبوع.

جاء هذا القرار بعد رفض مجلس الإدارة إقرار أي زيادات في رواتب العاملين في الضمان، وبعد رفضه أيضا التزام مرسوم المساعدة الاجتماعية رقم 2022/8838، المعدل بالمرسوم 2022/8973.

وأعلن في بيان إبقاء جلساته مفتوحة لمتابعة التطورات، داعياً الزملاء الى المشاركة في التحركات التي ستقررها النقابة.