فهمي حول الحرب الاهلية: أجهزة خارجية تخطط والمنفذ في الداخل

وزير الداخلية أكد انكشاف لبنان من الناحية الأمنية

.

الكلام حول الانكشاف الأمني والتهديد بزعزعة الاستقرار الداخلي، يتكاثر في لبنان مع تفاقم التدهور السياسي والاقتصادي والاجتماعي.

وزير الداخلية محمد فهمي أطلق جرس انذار للمسؤولين، معتبراً أن «المفتاح الوحيد لإنقاذ البلد يبدأ بتشكيل الحكومة، وإلا ماذا أقول للناس الوضع بألف خير؟، والفلتان لا يمكن ضبطه والتعامل مع الارهاب واسرائيل أهون من التعامل مع فلتان الشارع».

وأوضح وزير الداخلية والبلديات في حكومة تصريف الأعمال محمد فهمي، أن الخلافات الحادة بين الأفرقاء السياسيين الفاعلين أدت إلى انهيار الأوضع المالية والاقتصادية والاجتماعية، مشيراً إلى أن «هذا الأمر أدى إلى انكشاف لبنان من الناحية الأمنية، مشدداً على أن هذا ناقوس خطر لكل السياسيين والمواطنين».

وعن كلام أمين عام حزب الله السيد حسن نصر الله عن أن هناك جهات تريد أخذ لبنان إلى الحرب اللبنانية، لفت فهمي إلى أن «الأكيد أن هناك أجهزة أمنية خارجية تخطط والوقود هم المنفذون وأيضاً هناك مستفيدون»، مؤكداً أن «على اللبنانيين التكاتف ضد هذا المخطط».

وأكد أن الحل الوحيد لإنقاذ ما تبقى من لبنان هو تشكيل حكومة. واعتبر فهمي أن الأمن لصيق بالسياسة والتعامل مع الإرهاب أسهل من التعامل مع الفلتان في الشارع.

وسأل «كيف يمكن أن تضبط القوى الأمنية أعمال فجائية على مستوى كل لبنان؟ فالفلتان لا يمكن ضبطه أو معالجته».

أخبار ذات صلة

izmir escort - mersin escort - adana escort - antalya escort - escort istanbul