ايران: نعتقد أن العدو الاسرائيلي اغتال عالمين ايرانيين بتسميم طعامهما

.

قال مسؤول إيراني إن العدو الاسرائيلي اغتال مهندس الطيران أيوب انتصاري والجيولوجي كمران أغملائي بتسميم طعامهما، حسبما أفاد لصحيفة «نيويورك تايمز».

وأفاد بأن العالمين تخرجا من أفضل الجامعات الإيرانية، ويتمتعان بصحة جيدة، قبل أن يصابوا بالمرض فجأة في أواخر أيار، مشيرا إلى أنه مع مرور الأيام اشتدت عوارض المرض عليهما، وانتهى بهما الأمر في وحدات العناية المركزة في مستشفيات في مدينتين مختلفتين على بعد400 ميل تقريبا. ثم توفيا في غضون أيام من بعضهما البعض.

وأكد المسؤول الإيراني أننا نعتقد أن العدو الاسرائيلي قتلتهم بتسميم طعامهم، مشيرا إلى أن انتصاري ظهرت عليه أعراض التسمم الغذائي بعد حضور عشاء دعي إليه في يزد، واختفى مضيف حفل العشاء، وتعمل السلطات على البحث عنه. أما أغملائي فكان قد عاد لتوه إلى طهران من رحلة عمل إلى مدينة تبريز في شمال غرب البلاد عندما أصيب بغثيان وإسهال شديد ازداد سوءا يوما بعد يوم حتى فشلت أعضائه وتوفي.

وقالت «نيويورك تايمز» إن ما زاد الغموض الذي يكتنف مقتلهما، أن وسائل إعلام العدو الإسرائيلي والقنوات الإخبارية الفارسية في الخارج ذكرت أن أغملائي كان يعمل في منشأة نطنز النووية الإيرانية. لكن أصدقائه نفوا ذلك، وقالوا إنه عمل في شركة أبحاث جيولوجية خاصة، مشيرة إلى أنها لم تستطع التأكيد أن كان لديه أي علاقات مع الحكومة أو أي برنامج أسلحة.