مخزومي يلتقي شيا.. ومكتبه الاعلامي يرد على الاتهامات

اليكم ما تم البحث فيه خلال الاجتماع مع السفيرة الاميركية

.

غرد النائب فؤاد مخزومي عبر تويتر قائلا: تطرقنا خلال اللقاء مع السفيرة الأميركية دوروثي شيا إلى ملف ترسيم الحدود البحرية، خصوصا أن استخراج الغاز والنفط ضرورة لإنعاش الاقتصاد والخلاص من أزماتنا.

وأضاف: شددنا على ضرورة الإسراع في تشكيل حكومة تنفذ الإصلاحات وتستكمل المباحثات مع صندوق النقد الدولي وتضع خطة عمل للنهوض بلبنان واقتصاده.

وأعلن المكتب الإعلامي للنائب مخزومي في بيان، أن الحملة التشويهية ضد النائب مخزومي لا تزال مستمرة، وجديدها ما أثير حول مشاركته في حوار طنجة في المغرب يوم الجمعة في 10 حزيران 2020، علما أنه مؤتمر حول التعايش وحوار الأديان والثقافات بين دول المتوسط، وضم مسؤولين من إفريقيا وأوروبا والخليج العربي والشرق الأوسط.

وأكد أن اتهام النائب مخزومي بالتطبيع مع العدو الإسرائيلي لمجرد مشاركته في حوار من هذا النوع، مستهجن ومرفوض.

وأشار إلى أن مخزومي المؤتمر بناء على دعوة من وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين في الخارج، ومن تحالف الحضارات التابع للأمم المتحدة، وهو بالتالي ليس معنيا باتهامات باطلة مغرضة لم تطلق، إلا لأنه يتعامل مع بلد عربي داعم للبنان.

وختم البيان: لن نتأخر في مراجعة القضاء المختص لملاحقة المسؤولين عن هذه الحملة المبرمجة، وتحميلهم كل التبعات المدنية والجزائية المترتبة على ذلك».