رعد: سنسمي رئيساً مناسباً لإدارة المرحلة يعرف أهمية المقاومة

من الضروري أن يكون منفتحاً على المعالجات الواقعية

.

لفت رئيس كتلة الوفاء للمقاومة النائب محمد رعد إلى أنّ لبنان يعاني من أزمة على الصّعد كافة. وقال في خلال حفلٍ تأبينيّ أقيم في بلدة عدشيت الجنوبية: من المفروض علينا بعد إنتهاء الإنتخابات النيابية أن نتصدى لهذه الأزمة ونجد الحلول للمشاكل التي تدهم كل بيت بدءًا من غلاء المعيشة وارتفاع اسعار السّلع والمواد وتفلّت سعر صرف الدولار وعدم استقرار الوضع الإجتماعي والإقتصادي و التربوي، وصولا إلى أزمة أقساط المدارس وكلفة النّقل ومستحقات المعلمين إضافةً الى عجز الكثيرين عن تسجيل أولادهم في المدارس.

أضاف: إن حسن استثمارنا لثروة الغاز الواعدة في مياهنا الإقليمية هو المدخل المتاح والمعوَّل عليه قي السّنوات المقبلة لحل مشاكل بلدنا والنهوض بأوضاعه.

ودعا رعد إلى الكفّ عن تعطيل المشاريع وعرقلة تنفيذها، معتبرا أنّ تأمين الكهرباء هو أوّل الأولويات وعلى الحكومة أخذ ذلك على عاتقها بأقل كلفة وأسرع وقت.

وفي موضوع الإستشارات النيابية، قال: سوف تدلي كتلة الوفاء بدلوها وتسمي الرئيس الذي تراه مناسبًا لإدارة المرحلة الحكومية الراهنة دون توهّم، أنّه سيكون من الأولياء أو من الملائكة، لكن من الضروري أن يكون منفتحًا على المعالجات الواقعية وفي الوقت نفسه أن يعرف قدر وأهمية المقاومة في حماية البلاد وخطورة أيّ تفريط برصيدها ودورها الوطني الضروري للبنان واللبنانيين.

وختم رعد: إن المرحلة الحاضرة تتطلّب قرارات صعبة وجريئة ومنصفة في آن كما تتطلب الكثير من الدقة و الآمانة وبُعد النظر.

izmir escort - mersin escort - adana escort - antalya escort - escort istanbul