الخارجية الايرانية: المحادثات مع السعودية ستستأنف قريبا في بغداد

المفاوضات المقبلة هدفها حل الملفات العالقة لرفع العقوبات عن إيران

.

أشار المتحدث باسم الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زاده الى أن السعودية مستعدة لمواصلة المفاوضات على المستوى الدبلوماسي، معلناً أن المحادثات مع السعودية ستستأنف قريبا في بغداد.

ولفت الى أن رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي نقل لنا نقاطا من السعودية بشأن المحادثات الثنائية، وسنعلن خلال ساعات عن مكان وزمان استئناف المحادثات النووية التي ستكون في دولة خليجية.

وأكد أن الكرة في الملعب الأميركي وإذا كانت لدى واشنطن الإرادة اللازمة يمكن التوصل إلى نتيجة، مشيراً الى أن المفاوضات المقبلة هدفها حل الملفات العالقة لرفع العقوبات عن إيران.

وأوضح زاده أننا لن نتفاوض حول المسائل النووية التي تمت مناقشتها في فيينا.