فرديناند ماركوس الابن أدى اليمين الدستورية كرئيس للفلبين

فاز بالاغلبية الساحقة في انتخابات الرئاسة الشهر الماضي..

.

أدّى فرديناند ماركوس الابن اليمين الدستورية كرئيس للفلبين اليوم مع عودة عائلته إلى الحكم الذي طردت منه قبل ثلاثة عقود، وذلك بعد أن فاز بالاغلبية الساحقة في انتخابات الرئاسة الشهر الماضي..

وأدّى ماركوس جونيور نجل الديكتاتور الذي يحمل نفس الاسم، اليمين أمام مئات الشخصيات الفلبينية والأجنبية وكذلك صحافيين وعدد من مؤيّديه الذين اجتمعوا في المتحف الوطني في مانيلا.

ويتولى ماركوس الرئاسة خلفاً لرودريغو دوتيرتي الذي يتمتع بشعبية كبيرة وعرف دولياً بسبب حربه الشرسة على المخدرات.