الين الياباني يحقق أكبر ارتفاع أسبوعي في أربعة أشهر مقابل الدولار

يُتوقّع أن تبلغ أسعار الفائدة الأميركية ذروتها بحلول كانون الأول

.

ارتفع الين الياباني متجهاً لتحقيق أكبر ارتفاع أسبوعي في أربعة أشهر مقابل الدولار وسط رهانات على أنّ أسعار الفائدة الأميركية تقترب من الذروة بعد أن أظهرت بيانات أمس الخميس أنّ أكبر اقتصاد في العالم انكمش على غير المتوقع في الربع الثاني.

وتتوقع أسواق العقود الآجلة أن تبلغ أسعار الفائدة الأميركية ذروتها بحلول كانون الأول وأن يخفّض مجلس الاحتياطي الاتحادي أسعار الفائدة بمقدار 50 نقطة أساس في العام المقبل لدعم تباطؤ النمو.

وشكّل هذا التراجع السريع في توقعات رفع أسعار الفائدة دافعاً كبيراً لضعف الدولار مقابل الين مع انخفاض العملة الأميركية 2,5 في المئة تقريباً مقابل نظيرتها اليابانية هذا الأسبوع، وهو أكبر انخفاض أسبوعي للدولار منذ أواخر آذار.

وعلى نطاق واسع، تراجع الدولار الأميركي قليلاً اليوم الجمعة، ويتجه مؤشر الدولار لتكبد ثاني خسارة أسبوعية على التوالي. ونزل المؤشر 0,5 في المئة إلى 105,68 وهو أدنى مستوى منذ الخامس من تموز.

وأدّى كفاح اليورو للبقاء فوق مستوى 1,02 دولار للحدّ من الرغبة في المخاطرة وسط مخاوف من انزلاق اقتصاد منطقة اليورو إلى ركود بحلول نهاية العام.

وشهدت عملات الملاذ الآمن مثل الفرنك السويسري طلباً اليوم الجمعة.