غارات اسرائيلية تقتل قيادي في «حركة الجهاد الإسلامي»

.

أعلن الجيش الإسرائيلي، اليوم الجمعة، إطلاق عملية عسكرية في قطاع غزة تستهدف «حركة الجهاد الإسلامي»، تضمنت اغتيال قيادي بارز في الجناح العسكري للحركة.

وقالت مصادر فلسطينية إن الصواريخ الإسرائيلية قتلت تيسير الجعبري قائد الجناح العسكري للجهاد الإسلامي في غزة.

وقال الجيش الإسرائيلي في بيان إنه يسمي هذه العملية «الفجر الصادق»، التي تستهدف مواقع «حركة الجهاد الإسلامي» في قطاع غزة، علنا عن «وضع خاص» للجبهة الداخلية في إسرائيل.

وذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية «وفا»، أن الدبابات الإسرائيلية قصفت شرق بلدة بيت لاهيا شمال القطاع، إضافة إلى وسطه، ومنطقة «شراب العسل» شرق خان يونس جنوب القطاع.

وتصاعد التوتر بين إسرائيل و«حركة الجهاد الإسلامي»، بعد اعتقال القيادي في الحركة بسام السعدي خلال عملية عسكرية في مدينة جنين شمال الضفة الغربية، قبل أيام.