من فايزر/بايونتيك.. الوكالة الأوروبية للأدوية تمنح في الخريف ترخيصاً للقاح مضاد لكوفيد

نسخة معدلة تستهدف المتحوّرتَين الفرعيّتَين

.

أعلنت الوكالة الأوروبية للأدوية، أنّها تتوقّع أن تمنح في الخريف المقبل /أيلول ترخيصاً للقاح مضاد لكوفيد تنتجه مختبرات فايزر/بايونتيك ويستهدف متحوّرتَين فرعيّتَين لـ«أوميكرون» سريعتَي الانتشار.

وتتسبّب متحوّرتا أوميكرون (BA.4) و(BA.5) في ارتفاع الاصابات بكوفيد-19 في كل من أوروبا والولايات المتحدة ما دفع بمنظمة الأمم المتحدة للاعلان الشهر الفائت بأنّ الوباء لم ينتهِ بعد.

وأكدت الوكالة أنّها بدأت، الإثنين، بفحص نسخة معدلة للقاح مضاد لكوفيد-19 من إنتاج فايزر يستهدف المتحوّرتَين الفرعيّتَين.

وقال متحدث باسم الوكالة، أنّ القرار ربما سيتخذ بعد وقت قليل من المصادقة المرتقبة على لقاحَين آخرَين معدّلَين أنتجتهما كل من فايزر وموديرنا ويستهدفان الفيروس الأصلي ومتحوّرة فرعية سابقة لأوميكرون هي BA.1.

وقدمت الشركتان طلبَين منفصلين للموافقة على لقاحاتها في 22 تموز الفائت، حسب المتحدث.