الحاج حسن: المواطن لم يعد يستطيع تحمل الضغط الاقتصادي

.

تابع وزير الزراعة في حكومة تصريف الأعمال عباس الحاج حسن جولته الشمالية، بزيارة بلدية دير عمار، حيث كان في استقباله النائب أحمد الخير، رئيس الهيئة العليا للاغاثة اللواء محمد خير، رئيس غرفة التجارة والصناعة والزراعة في طرابلس والشمال توفيق دبوسي، رئيس اتحاد بلديات الضنية محمد سعدية ورئيس المجلس البلدي في دير عمار الشيخ خالد الدهيبي والاعضاء.

وعقد لقاء مع المزارعين بحضور رئيسة مصلحة زراعة لبنان الشمالي المهندسة سونيا ابيض، جرى في خلاله نقاش حول القطاع الزراعي في المنطقة، والبحث في المشاكل التي يواجهها القطاع والحلول.

وفي موضوع تصريف البطاطا العكارية، اشار الحاج حسن ان المنتج موجود بالاسواق وبأسعار لا تقل عن سوق الجملة عن ١٢٠٠٠ ليرة، لكن في سوق المفرق يصل السعر الى ٢٠ و ٢٥ الف ليرة، لذلك يجب على التجار ضبط تجارتهم والاحساس مع الناس، لان المواطن لم يعد يستطيع تحمل الضغط الاقتصادي.

وأعلن عن مشروع للطاقة الشمسية لصغار المزارعين تم اعداده، بتمويل من الهيئات المانحة موضحاً: أنا بصدد انتظار الاجابة منها، وفي مقدمتها منظمة الفاو، من أجل ايجاد حل لمشكلة الطاقة مما ينعكس ايجاباً على الأسعار.

وفي مداخلة له، أكد الدهيبي الدور الوطني الكبير الذي يلعبه الرئيس نبيه بري والذي يعتبر ان عكار والضنية جزءان لا يتجزءان من همه الاساسي، وهو الرجل الذي أكمل مسيرة رفع الحرمان والتنمية الحقيقية والوطنية التي بدأها امام الوطن المغيب السيد موسى الصدر، وشكره على اهتمامه بشؤون الشمال عبر الدور الذي يلعبه الوزير عباس الحاج حسن وزياراته المتكررة للمنطقة التي تشهد حلولاً حقيقية في الملف الزراعي بشكل مباشر.