قتلى وجرحى في اطلاق نار على محل لبيع الهواتف في طرابلس

.

اقدم مجهولون على اطلاق نار كثيف باتجاه محل معد لبيع الهواتف الخليوية واكسسواراتها ما ادى الى تكسير الواجهات الزجاجية للمحل حيث افادت معلومات عن سقوط ٣ قتلى وعدد من الجرحى.
وعلى الفور حضرت قوة من الجيش وفرضت طوقا امنيا وباشرت تحقيقاتها لمعرفة مطلقي النار، فيما تم نقل الجرحى الى المستشفى للمعالجة..

وعلى إثر هذه الحادثة عملية، أجرى وزير الداخلية والبلديات القاضي بسام مولوي اتصالاً بالمدير العام لقوى الأمن الداخلي اللواء عماد عثمان للتدخل الفوري لضبط الوضع حفاظاً على أمن المدينة وأبنائها.

وعلى الفور، سيّرت القوى الأمنية دوريات وتقيم حواجز تفتيش وتدقيق ثابتة ومتحركة في محيط الموقع الذي شهد توترات نتيجة الحادث.

وشدد مولوي على ضرورة حفظ الأمن والنظام، مشيراً الى انه سيتم عقد اجتماع لمجلس الأمن الداخلي المركزي يجمع القادة الأمنيين كافة لوضع خطة أمنية في ظل الأحداث الأخيرة.

IMG_9786 IMG_9787