بعد ساعات من تنصيبه ملكاً.. تشارلز الثالث يبدأ عهده بمشاورات مع الحكومة البريطانية

.

بعد ساعات قليلة من تنصيبه ملكاً للمملكة المتحدة، دشّن تشارلز الثالث، أمس، عهده بمشاورات مع رئيسة الوزراء البريطانية ليز تراس وأعضاء حكومتها، كما استقبل في قصر باكنغهام زعماء المعارضة في مجلس العموم.

ونُصّب تشارلز الثالث ملكاً في حفل تاريخي امتزجت فيه تقاليد تاريخية تعود إلى القرن الـ16، بالحداثة في قصر «سانت جيمس».

وتعهّد بمواصلة إرث والدته إليزابيث الثانية التي استمرت على العرش سبعين عاماً، مؤكداً إدراكه حجم الواجبات والمسؤوليات «الجسيمة» التي انتقلت إليه.