قضية مقتل الإعلامية شيماء جمال… حكم بإعدام زوج الضحية القاضي وشريكه!

.

قضت محكمة جنايات الجيزة بمصر، اليوم الأحد، بالإعدام شنقا للقاضي أيمن حجاج وشريكه بتهمة قتل زوجة القاضي الإعلامية شيماء جمال عمدًا مع سبق الإصرار والترصد.

وتضمنت تفاصيل الحكم 4 بنود: الأول معاقبة القاضي وشريكه حسين الغرابلي بالإعدام شنقًا عن التهمة الأولى وهي القتل العمد مع سبق الإصرار، والثالثة وهي تشويه الجثة وإخفاء معالمها.

والبند الثاني من الحكم تضمن معاقبة المتهمين بالحبس سنة مع الشغل والنفاذ لكل منهما عن التهمة الثانية وهي حيازة السلاح ومواد غير مرخصة بغرض ارتكاب الجريمة، والبند الثالث من الحكم تضمن مصادرة الأدوات المضبوطة محل التهمة الثالثة، والبند الرابع تضمن إحالة الدعوى المدنية في القضية وهي طلب التعويض من جانب أسرة المجني عليها إلى المحكمة المختصة بدون مصاريف.

وكان النائب العام المصري قد قرر في 7 تموز/ يوليو الماضي إحالة كل من القاضي والذي كان يعمل في مجلس الدولة وشريكه الذي يعمل معه في مقاولات وأعمال أخرى، للمحاكمة العاجلة أمام محكمة الجنايات المختصة بتهمة قتل الإعلامية شيماء جمال زوجة القاضي وعدة اتهامات أخرى.