بوتين بحث مع ماكرون في الوضع في أوكرانيا وسلامة محطة زابوروجيه

تم التعبير عن الاستعداد المتبادل للتفاعل بشأن الوضع حول محطة زابوروجيه

.

أعلن الكرملين أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بحث هاتفيا مع نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون الوضع في أوكرانيا وسلامة محطة زابوروجيه النووية.
وأفادت الخدمة الصحفية للكرملين في بيان: بمبادرة من الجانب الفرنسي، أجرى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين محادثة هاتفية مع رئيس الجمهورية الفرنسية إيمانويل ماكرون. وجرى تبادل مفصل وصريح للآراء حول الوضع في أوكرانيا، مع التركيز على ضمان سلامة محطة زابوروجيه للطاقة النووية.

وأضاف البيان: لفت الجانب الروسي الانتباه إلى الهجمات الأوكرانية المنتظمة على منشآت محطة رابوروجيه النووية، بما في ذلك منشأة لتخزين النفايات المشعة، وهو أمر محفوف بالعواقب الوخيمة.

وتابع البيان أن الرئيس الروسي أطلع نظيره الفرنسي على الإجراءات التي يتخذها المتخصصون الروس لضمان الحماية المادية لمحطة الطاقة النووية في زابوروجيه، وشدد على ضرورة التأثير على كييف لوقف القصف على الفور.

وفي المحادثة بين بوتين وماكرون، تم التعبير عن الاستعداد المتبادل للتفاعل غير المسيس بشأن الوضع حول محطة زابوروجيه بمشاركة الوكالة الدولية للطاقة الذرية.