ما جديد جريمة مجدل العاقورة؟

.

بعد حصول إشكال بين أفراد من عائلة عساكر وشحادة يوسف عساكر في بلدة مجدل العاقورة على خلفية توضيب «بيك أب» للتفاح، سلّم المدعوَين يوسف شربل نور عساكر ومخايل جرجس نور عساكر نفسيهما لمخابرات الجيش بعد ظهر اليوم الإثنين، وهما من بين الذين شاركوا في جريمة قتل شحادة يوسف عساكر البارحة.

وبعد ان قامت الأجهزة الأمنية بتحقيقات أوّلية، تبيّن مشاركة أشخاص آخرين كانوا قد أقفلوا الطريق على المغدور الذي كان متوجهًا من بستانه الى منزله، وفي طريقه أمطروه بوابل من الرصاص مستخدمين رشاشات حربيّة، وعُرِف من بين السيارات التي استقلّوها المهاجمين (مرسيدس ML، سَيبا، بيك أب أبيض).

وقد أظهرت التحقيقات الأولية للحادثة أنَّ المغدور لم يكن مسلّحًا بحسب إفادات شهود عيان تقدّموا بها لدى الأجهزة المختصّة.

أخبار ذات صلة