الكاظمي: العراق يمرّ بأصعب أزمة سياسية بعد 2003

.

نشر المكتب الاعلامي لرئيس الحكومة العراقية بياناً بمناسبة ذكرى أربعين الإمام الحسين، وجاء فيه: العراق يمرّ بأزمة سياسية قد تكون من أصعب الأزمات بعد 2003، في إشارة إلى تعثر تشكيل حكومة جديدة واختيار رئيس للبلاد منذ نحو عام، ووصلت في بعض مراحلها إلى الاقتتال وسط العاصمة بغداد.

وأضاف الكاظمي: ندائي لجميع القوى السياسية (…) دعونا نستلهم من هذه المناسبة الأربعينية، وأن نضع العراق والعراقيين في نصب أعيننا. العراق والعراقيون يستحقون أن نضحي من أجلهم. العراق أمانة في أعناق الجميع.

وتابع: لدينا أمل وعزيمة لإيجاد حلول لتجاوز هذه الأزمة؛ من أجل العبور والمضي نحو عراق آمن ومستقر.

يشار الى انّ الأزمة السياسية في العراق أخذت بالتفاقم خلال الأسابيع الأخيرة ووصلت حدا بالغ الخطورة مع اندلاع اشتباكات مسلحة بين الإطار التنسيقي والتيار الصدري، ويرسم الخبراء مستقبلا قاتما للعراق في الأشهر المقبلة.