جماهير تفسد دقيقة الملكة إليزابيث

.

حرص عدد من مشجعي فريق “سلتيك” الاسكتلندي، الأحد، على إفساد دقيقة صمت لأجل الملكة إليزابيث الثانية التي رحلت عن الحياة مؤخرا فرفعوا شعارات تحض على كراهية العائلة الملكية بأكملها.
وبحسب صحيفة “مترو” البريطانية، فإن المشجعين الذين كانوا في المدرجات رفعوا شعارا مكتوبا يقول: “إذا كنت تكره الأسرة المالكة، فصفق”.
وفي السياق نفسه، ردد مشجعو فريق “دوندي يونايتد” الاسكتلندي شعارات ضد الملكة الراحلة، خلال مباراة من الدوري المحلي ضد فريق رانجرز.
وكان الاتحاد الأوروبي لكرة القدم “يويفا”، قد اتخذ إجراءات ضد فريق “سيلتيك” بسبب الشعارات التي سخرت من رحيل الملكة إليزابيث، وذلك قبل مباراة في إطار دوري أبطال أوروبا أمام شاختار دونيتسك الأوكراني في بولندا.
وأثارت الشعارات جدا واسعا على منصات الاجتماعي، وسط استياء من عدم مراعاة لحظة إنسانية متعلقة بالموت.
وقال المستاؤون إن الخلاف إزاء رموز السياسة أمر مفهوم، لكن الموت يستوجب قدرا من التوقير.
ووانتقد الصحفي الإنجليزي، بييرز مورغان، ما صدر عن الجمهور، فيما اضطر المعلق الرياضي، يان كروكر، إلى تقديم اعتذار بسبب ما صدر عن الجمهور.
وقال كروكر “عذرا، إذا كنتم قد أصبتم بأذى ما، من جراء ما سمعتموه، فأغلب الناس أبدوا احترامهم (للملكة)، لكن بعضهم لم يفعلوا”.