لماذا يكثف الاحتلال طلعاته الجوية في سماء لبنان؟

إسرائيل بدأت في مراقبة الأراضي السورية تحسبا لنصب صواريخ إيرانية

مخاوف من الخروقات المستمرة للاحتلال
. مخاوف من الخروقات المستمرة للاحتلال

أعلنت قيادة الجيش اللبناني في بيان، أن طائرة استطلاع تابعة للعدو الإسرائيلي، خرقت الأجواء اللبنانية أمس من فوق بلدة كفركلا، ونفذت طيرانا دائريا فوق مناطق الجنوب، ثمّ غادرت من فوق البلدة المذكورة، فيما أكدت أنها متابعة موضوع الخروقات الأخيرة بالتنسيق مع قوات الأمم المتحدة الموقتة في لبنان.

وعلى الرغم من اهتمام الشعب اللبناني بإجراءات مواجهة الزيادة الكبيرة في عدد الإصابات بكورونا، إلا أن الملف السياسي والأمني يظل محط اهتمام اللبنانيين الذين تساءلوا عن سبب قيام الاحتلال بتكثيف الطلعات الجوية في سماء لبنان.

وفي ظل حالة التوتر السائدة في المنطقة والتأهب العسكري جنوبا والمتصل تحديدا بالوضع ما بين لبنان واسرائيل التي تكثف طلعاتها الجوية على علو منخفض في السماء اللبنانية وتتوسع في خروقاتها لتبلغ العاصمة بيروت والمتن وكسروان في شكل شبه يومي، الأمر الذي أثار مخاوف اللبنانيين من احتمال توجيه ضربة في مكان ما على الأراضي اللبنانية.

ويقول النائب اللبناني والعميد المتقاعد وهبة قاطيشا أن الطلعات الجوية الأخيرة هدفها سعي إسرائيل لمراقبة التحركات في الأراضي السورية خصوصا في ظل الأنباء بشأن احتمالية مواجهة أميركية أو إسرائيلية ضد إيران أو حلفاؤها في المنطقة، وفقا لما أوردته وكالة الأنباء المركزية.

ويؤكد قاطيشا أن ما يجري هو استكشاف ما يجري على الارض السورية وتحديدا من عمليات نصب للصواريخ الدقيقة والبعيدة المدى، خصوصا وأن الساحل اللبناني يشكل نقطة خفاء للمقاتلات الاسرائيلية كما سلسلة جباله تشكل الارضية الفضلى لها للاغارة على المواقع العسكرية السورية.

وأشار إلى أن الأمر كذلك يتعلق التحضيرت اللوجستية لاي عملية عسكرية قد تشنها تل ابيب على دمشق والمراكز الاخرى المهمة.

أخبار ذات صلة

izmir escort - mersin escort - adana escort - antalya escort - escort istanbul