صاروخ باليستي كوري شمالي «هدّد» اليابان

.

سقط الصاروخ الباليستي الذي أطلقته كوريا الشمالية في المحيط الهادئ على بعد 3 آلاف كيلومتر من اليابان.
طوكيو– سبوتنيك. وبحسب ما أفادت به قناة “أساهي” نقلا عن مصادر في الحكومة، أطلقت كوريا الشمالية صباح الثلاثاء (بالتوقيت المحلي) صاروخا حلّق فوق الأراضي اليابانية وسقط في المحيط الهادئ.
وفي وقت سابق اليوم، ذكرت هيئة الإذاعة اليابانية، أن الصاروخ الباليستي الذي أطلقته كوريا الشمالية حلق فوق أراضٍ يابانية.
وذكرت وكالة “كيودو” اليابانية للأنباء، أن الصاروخ حلق فوق جزيرة هوكايدو الرئيسية في أقصى شمال اليابان ومحافظة أوموري الشمالية الشرقية.
وطالبت الحكومة اليابانية مواطنيها بالبقاء داخل المباني وضرورة إيجاد ملجأ، بعد إطلاق كوريا الشمالية للصاروخ الباليستي.
وفي ذات الصدد، قال الأمين العام لمجلس الوزراء الياباني، هيروكازو ماتسونو، في مؤتمر صحفي طارئ في طوكيو، إن اليابان لم تسجل أي أضرار حتى الآن فيما يتعلق بإطلاق كوريا الشمالية صاروخا باليستيا حلق فوق الأراضي اليابانية.
وأضاف “لا توجد حاليا معلومات عن أي أضرار للطائرات أو السفن البحرية”.
وأكد خفر السواحل الياباني أن الصاروخ قد سقطت بالفعل خارج المنطقة الاقتصادية لليابان. وكانت المرة الأخيرة حلّق فيها صاروخ كوري شمالي فوق اليابان منذ 5 سنوات.
وهذه هي المرة الخامسة التي يتم فيها إطلاق صاروخ باليستي خلال الأيام العشرة الماضية، أي أن الصاروخ يُطلق مرة كل يومين، وفقا لوكالة يونهاب.