من مانشستر يونايتد لرونالدو: «الباب مفتوح»

.

أكد تقرير لصحيفة تلغراف البريطانية، أن رحيل البرتغالي كريستيانو رونالدو عن صفوف مانشستر يونايتد الإنجليزي، سيكون في يناير القادم، وأن مدرب الفريق إريك تن هاغ لن يقف في طريق “الدون”.
وأبقى إريك تن هاغ، رونالدو احتياطيا، في المباراة الأخيرة لمانشستر يونايتد أمام مانشستر سيتي، والتي انتهت بهزيمة “الشياطين الحمر” بنتيجة 3-6، يوم الأحد.
ووفق الصحيفة البريطانية، فإن مدرب اليونايتد، لا يمانع رحيل رونالدو (37 عاما) في سوق الانتقالات الشتوية، إن تلقى ناديه عرضا مقبولا.
وكانت بداية رونالدو في الدوري الإنجليزي الممتاز هذا الموسم مخيبة، إذ انهزم فريقه أمام برينتفورد برباعية نظيفة، ولم يلعب منذ ذلك الحين سوى 80 دقيقة في المسابقة.