حاكم مصرف لبنان: انتهى عصر تثبيت سعر الليرة مقابل الدولار

• بعض الأثرياء تمكنوا من سحب مبالغ كبيرة وإرسالها إلى الخارج

رياض سلامة
. رياض سلامة

على وقع الأزمة الاقتصادية الذي يشهدها لبنان، وانهيار سعر صرف الليرة اللبنانية مقابل الدولار، أكد حاكم مصرف لبنان رياض سلامة أن «عصر تثبيت سعر صرف الليرة اللبنانية مقابل الدولار الأميركي انتهى ونتجه لسعر صرف معوم يحدده السوق».

وكشف سلامة خلال حديثه لـ «فرانس 24»، أن هناك عددا من الأثرياء اللبنانيين تمكنوا من سحب مبالغ كبيرة وإرسالها إلى الخارج، بينما لا يستطيع المواطنون سحب سوى مبالغ محدودة.

وأشار إلى أنه اقترح فرض ضوابط على رأس المال في بداية الأزمة المالية، لكن ذلك الاقتراح قوبل بالرفض، نافيًا استخدام «شركات وهمية» لإدارة عقاراته في الخارج.

كما نفى سلامة، أن يكون المصرف المركزي نفذ عملية احتيال، «مخطط بونزي» كما وصفه الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، مشيرًا إلى أن «البنك المركزي دعم الاقتصاد اللبناني الذي كان على حافة الانهيار».